حزب التغيير والنهضة السوري
PRESS RELEASE
2017-10-21 18:13:39

معاً نحو دمشق واحد

إلى متى سيبقى بعض سياسي وقادة أحزاب ورؤساء هيئات في سورية ، بانتظار أن تأتيهم دعوات من سفراء بعض الدول التي لا يتجاوز حجمها حجم أصغر محافظة سورية ليلتقوا بهم ويتلقوا التعليمات والمبادرات التي تخص وطنهم ؟؟؟ .

أليس أولى بهم أن يبادروا هم إلى طرح الحلول على المستوى الوطني ، ومن ثم يعملون على تأمين الدعم لها إن لاقت قبولاً داخلياً ، لماذا يصرون دوماً على أن يكونوا مدعوون لمناقشة مسائل تخص بلادهم يطرحها الأغراب والأجانب عليهم ، أليس من الواجب عليهم أن يكونوا فاعلين ومبادرين ؟؟؟ .
أظن أن كل ممثل لسفارة لايمكن أن يطرح مبادرات إلا تلك التي لبلاده مصلحة بها علماً أنه ليس بالضرورة أن يكون ذلك متوافقاً مع المصلحة الوطنية السورية في الظروف الحالية .
دعونا ننتبه لذلك راعكم الله . . .
يا رافعي شعار صوت الداخل السوري معاً نحو دمشق واحد !!!! .
اللهم اشهد أني قد بلغت .
مصطفى قلعه جي
الأمين العام
للحزب الديمقراطي السوري




http://www.crparty.orgar/news/print_news/1256