حزب التغيير والنهضة السوري
PRESS RELEASE
2017-06-26 01:55:49

بيان للرأي العام

لكل من يريد أن يعرف رأينا في موضوع السلاح في سورية نقول ، بدون همز أو لمز وبصراحة وبوضوح :

كل القوى المسلحة من داعش والنصرة وجيش الفتح وأحرار الشام وجيش الإسلام وغيرها من الميليشات المسلحة هي قوى ظلامية لن تجلب الخير لبلادنا وجميعها لديها مشاريع خاصة مرتبطة بالخارج الذي أوجدها ، ومن هنا أقول علينا مواجهتها واستعادة البلد منها ، والسوريين قادرون على ذلك .
وكل سلاح يعمل بمفرده ودون ضوابط هو سلاح ميليشوي ويجب رفعه من أيدي حامليه كائناً من كانوا .
كما أن أي تدخل عسكري من أي جهة كانت قيادته ليست تحت أمرة الجيش السوري فهو جيش إحتلال .
البلد التي دمرت هي بلادنا نحن ، والضحايا والشهداء هم أولادنا نحن ، والحل ليس بيد أحد من الخارج ، الأزمة بدأت في دمشق ولن تنتهي إلا فيها .
ويكفي مزاودات علينا من الجميع ، لأن الدول المتدخلة ليست جمعيات خيرية ولم تدخل في الحرب السورية المجنونة على سواد عيون السوريين ، لكل غايته ومشروعه .
مشروعنا نحن أن نعيد الأمن والأمان لسوريا وأن نعيد بنائها بأيدي أبنائها من جديد ، والسوريين قادرون على صنع النصر والسلام .
ونقطة على السطر .
مصطفى قلعه جي
الأمين العام
لحزب التغيير والنهضة  السوري




http://www.crparty.orgar/news/print_news/1274